منوعات

أظهرت دراسة جديدة إلى أن فقدان الوزن لدى كبار السن الأصحاء قد يرتبط بزيادة معدل الوفيات


أظهرت دراسة جديدة إلى أن فقدان الوزن لدى كبار السن الأصحاء قد يرتبط بزيادة معدل الوفيات

أظهرت دراسة جديدة إلى أن فقدان الوزن لدى كبار السن الأصحاء قد يرتبط بزيادة معدل الوفيات، خاصة بين الرجال. فحصت الدراسة 16523 شخصًا أصحاء.وجدت الدراسة التي نشرها موقع iAdvanceSnrCare الدولي المعني بالرعاية الصحية لكبار السن، أن فقدان 5% إلى 10% من وزن الجسم لدى الذكور كان مرتبطًا بزيادة بنسبة 33% في معدل الوفيات، كما ارتبط فقدان أكثر من 10% من وزن الجسم بزيادة معدل الوفيات بنسبة 289%.

وفي النساء ارتبط فقدان 5% إلى 10% من وزن الجسم بزيادة قدرها 26% في معدل الوفيات، بينما ارتبط فقدان أكثر من 10% من وزن الجسم بزيادة قدرها 114% في معدل الوفيات.
موضوعات ذات صلة

    دراسة: أعراض الإصابة بفيروس كورونا طويل الأجل يؤثر على 10% من المصابين بأوميكرون
    دراسة جديدة تكشف المخططات المعمارية عن مصائد الصيد بالسعودية والأردن
    الرعاية الصحية: الانتهاء من سحب أكواد 3.5 مليون صنف من الأدوية والمستلزمات الطبية حتى الآن

وقال الدكتور ستيفن نوريس، كبير الخبراء الصحيين والمدير الطبي في Transitions Care، أن استنتاجات الدراسة تشير إلى أن فقدان الوزن لدى كبار السن الأصحاء يرتبط بزيادة في الوفيات الناجمة عن جميع الأسباب والوفيات الخاصة بالسبب، ويتضمن ذلك زيادة خطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية وغيرها من الحالات. تشير النتائج إلى أنه من المهم للأطباء مراقبة فقدان الوزن بعناية عند كبار السن ، كما أن مراقبة الوزن اليقظة ضرورية أيضًا في أماكن رعاية كبار السن.

يوضح الدكتور نوريس أنه لا يجد نتائج الدراسة مفاجئة، حيث يقول إن فقدان الوزن يمثل خطرًا على كبار السن، لأن اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن أمر حيوي للمساعدة في الحفاظ على حالة مناعية قوية، والحفاظ على قدرة جيدة على حمل الهيموجلوبين والأكسجين أمر حيوي أيضًا للحصول على ما يكفي من العناصر الغذائية للحفاظ على العضلات والأنسجة والأعضاء التالفة وإصلاحها، لذلك من المحتمل أن يؤدي فقدان الوزن الأولي أو غير المقصود إلى تقليل قدرة الجسم على الحفاظ على هذه الوظائف الهامة جدًا للتغذية مع تقدمنا ​​في العمر.

وأضاف، يمكن أن يتأثر فقدان الوزن بعوامل نمط الحياة المختلفة التي يعاني منها المقيمون في أماكن رعاية كبار السن. يمكن أن تؤدي العزلة، التي يمتنع فيها السكان عن مغادرة غرفهم أثناء وقت الوجبة، إلى فقدان الوزن، فضلاً عن تغييرات في أنماط النوم، وتقليل تناول الطعام عن طريق الفم ، والقيود الغذائية المتعمدة.

وأوصت نتائج الدراسة بأن تقوم مرافق الرعاية العليا بمراقبة أوزان السكان من أسبوع إلى شهري، بناءً على المخاطر الفردية لفقدان الوزن أو الأدلة الحديثة على فقدان الوزن، ويوصي بأنه إذا بدا أن أحد المقيمين يفقد وزنه، فيجب مراقبة تناوله وتحديد أسباب فقدان الوزن.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

عاملان قد يساعدان على إبطاء الشيخوخة

المدخنون وكبار السن الأكثر عرضة لخطر الإصابة بالسرطان

 

الكاتب :
الموقع :www.egypt-today.com
نشر الخبر اول مرة بتاريخ : 2023-11-09 18:04:42

رابط الخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى